موقع يهتم بالأخبار الاقتصادية المصرية يصدر من لندن
الثلاثاء, 18 يونيو 2024 | 11:11 مساءً

«الملا»: إقامة مؤتمر المناخ بشرم الشيخ دليلاً واضحًا على التزام مصر نحو مستقبل مستدام وأخضر

وزير البترول: الهيدروجين الأخضر فرصة لتحقيق التنمية الاقتصادية المتوافقة مع جهود مواجهة التغير المناخي

قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، الثلاثاء، إن مجالات الهيدروجين منخفض الكربون يُعد وسيلة مستدامة لتنويع خيارات الطاقة وإيجاد نظام طاقة مرن، وأن مصر تمتلك من المقومات المهمة في هذا المجال تسمح بالمساهمة فى تلبية الطلب المتزايد لتحقيق أمن الطاقة بأقل أثار على البيئة.

جاء ذلك خلال كلمته بمناسبة الإعلان عن اطار استراتيجية مصر للهيدروجين منخفض الكربون ضمن فاعليات قمة COP 27 بمدينة شرم الشيخ، بحضور وزيرى الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة والتعاون الدولى والمديرة الإقليمية للبنك الأوروبى للإنشاء والتنمية .

وأضاف الملا أن إعلان مصر عن إطار استراتيجية للهيدروجين منخفض الكربون يًعد خطوة رئيسية فى تحقيق رؤية مصر لتصبح لها دور فاعل على المستوى العالمى فى اقتصاد الهيدروجين منخفض الكربون من خلال الاستفادة من أصول مصر ومواردها من الطاقة الجديدة والمتجددة والموقع الاستراتيجي، والكوادر البشرية المصرية .

وأضاف وزير البترول أن ذلك يمهد الطريق لمصر لتحقق استراتيجيتها الوطنية للهيدروجين منخفض الكربون ، وهذا ما أكده الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال المائدة المستديرة التى عقدت بعنوان “الاستثمار فى مستقبل الطاقة.. الهيدروجين الاخضر” بأن الهيدروجين الأخضر أحد أهم الحلول الواعدة للتحول نحو الاقتصاد الأخضر فى الأعوام المقبلة، ويُعد فرصة حقيقية لتحقيق التنمية الاقتصادية المتوافقة مع جهود مواجهة التغير المناخي وأهداف اتفاقية باريس.

وأوضح الملا، أن تطوير إطار الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين منخفض الكربون يمثل نموذجاً متميزاً للتعاون المثمر مع وزارتى الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة والتعاون الدولى والبنك الأوروبى للإنشاء والتنمية.

وأشار إلى أن قمة المناخ بشرم الشيخ التى تستضيفها مصر هى المكان المناسب ليشهد هذه الخطوة الهامة والفارقة، خاصة وأنها تمثل دليلاً واضحاً على التزام مصر نحو مستقبل مستدام وأخضر ومتوافق مع قمه هذا العام لتحويل التعهدات والالتزامات إلى أفعال وتنفيذ، وأن مشاركة كل الاطراف المعنية بما فى ذلك الحكومات، القطاع الخاص، المنظمات الدولية ومؤسسات التمويل لتعزيز العمل المناخى الايجابى لا يمكن إغفالها، لافتاً إلى أهمية مواصلة التعاون المثمر والبناء مع الشركاء الاستراتيجيين لقطاع الطاقة لدعم تنفيذ مصر استراتيجيتها الوطنية القادمة للهيدروجين منخفض الكربون ولكشف كل إمكانات الطاقة من الهيدروجين فى مصر والعالم.

وفى نهاية الجلسة شهد المهندس طارق الملا وعدد من الوزراء توقيع عدداً من الاتفاقيات الإطارية لمشروعات تتعلق بإنتاج الهيدروجين الأخضر.

قد يعجبك أيضًا
اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.